طريق السعادة
أخي الزائر لنا عظيم الشرف أنك تتصفح منتدى طريق السعادة و يسعد ان تسجل فيه كفرد من هذه الأسرة
و جزاك الله خيرا

أسماء بنت أبي بكر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

أسماء بنت أبي بكر

مُساهمة من طرف نصر الدين ياسر في السبت يونيو 03, 2017 9:18 am

أسماء بنت أبي بكر

والدة عبد الله بن الزبير.
يقال لها: ذات النطاقين، وإنما سميت بذلك عام الهجرة حين شقت نطاقها وربطت به سفرة النبي  وأبي بكر حين خرجا عامدين إلى المدينة، وأمها قيلة.
وقيل: قبيلة بنت عبد العزى من بني عامر بن لؤي.
أسلمت أسماء قديما وهم بمكة في أول الإسلام، وهاجرت هي وزوجها الزبير وهي حامل متمّ بولدها عبد الله، فوضعته بقبا أول مقدمهم المدينة، ثم ولدت الزبير بعد ذلك عروة والمنذر، وهي آخر المهاجرين والمهاجرات موتا.
وكانت هي وأختها عائشة وأبوها أبو بكر الصديق، وجدها أبو عتيق، وابنها عبد الله، وزوجها الزبير صحابيين رضي الله عنهم.
وقد شهدت اليرموك مع ابنها وزوجها، وهي أكبر من أختها عائشة بعشر سنين.
وقيل: إن الحجاج دخل عليها بعد أن قتل ابنها، فقال: يا أماه، إن أمير المؤمنين أوصاني بك، فهل لك من حاجة؟
فقالت: لست لك بأمٍ، إنما أنا أم المصلوب على الثنية، ومالي من حاجة، ولكن أحدثك أني سمعت رسول الله  يقول: «يخرج من ثقيف كذاب ومبير»، فأما الكذاب فقد رأيناه، وأما المبير فلا أراك إلا إياه.
فقال: أنا مبير المنافقين.
وقيل: إن ابن عمر دخل معه عليها وابنها مصلوب، فقال لها: إن هذا الجسد ليس بشيء، وإنما الأرواح عند الله فاتقي الله واصبري.
فقالت: وما يمنعني من الصبر، وقد أهدي رأس يحيى بن زكريا إلى بغي من بغايا بني إسرائيل؟
وقيل: إنها غسلته وحنطته وكفنته وطيبته وصلت عليه، ثم دفنته، ثم ماتت بعده بأيام في آخر جمادى الآخرة، ثم أن الزبير لما كبرت طلقها.
وقيل: بل قال له عبد الله ابنه: إن مثلي لا توطأ أمه، فطلقها الزبير.
وقيل: بل اختصمت هي والزبير، فجاء عبد الله ليصلح بينهما.
فقال الزبير: إن دخلت فهي طالق، فدخلت فبانت فالله أعلم.
وقد عمرت أسماء دهرا صالحا، وأضرت في آخر عمرها.
وقيل: بل كانت صحيحة البصر لم يسقط لها سن.
وأدركت قتل ولدها في هذه السنة كما ذكرنا، ثم ماتت بعده بخمسة أيام.
وقيل: بعشرة.
وقيل: بعشرين.
وقيل: بضع وعشرين يوما.
وقيل: عاشت بعده مائة يوم، وهو الأشهر، وبلغت من العمر مائة سنة ولم يسقط لها سن، ولم ينكر لها عقل رحمها الله.
وقد روت عن النبي  عدة أحاديث طيبة مباركة رضي الله عنها ورحمها.
قال ابن جرير: وفي هذه السنة - يعني: سنة ثلاث وسبعين - عزل عبد الملك خالد بن عبد الله عن البصرة وأضافها إلى أخيه بشر بن مروان مع الكوفة، فارتحل إليها واستخلف على الكوفة عمرو بن حريث.
وفيها: غزا محمد بن مروان الصائفة فهزم الروم.
وقيل: إنه كان في هذه السنة وقعة عثمان بن الوليد بالروم من ناحية أرمينية، وهو في أربعة آلاف، والروم في ستين ألفا، فهزمهم وأكثر القتل فيهم.
وأقام للناس الحج في هذه السنة الحجاج وهو على مكة واليمن واليمامة، وعلى الكوفة والبصرة بشر بن مروان، وعلى قضاء الكوفة شريح بن الحارث، وعلى قضاء البصرة هشام بن هبيرة.
وعلى إمرة خراسان بكير بن وشاح، يعني: الذي كان نائبا لعبد الله بن خازم والله أعلم.
وممن توفي فيها من الأعيان
غير من تقدم ذكره مع ابن الزبير
avatar
نصر الدين ياسر
المدير العام
المدير العام

عدد المساهمات : 120
نقاط : 10053470
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 30/06/2016
العمر : 26

http://www-almihadj.ahlamountada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: أسماء بنت أبي بكر

مُساهمة من طرف حنان في الجمعة سبتمبر 08, 2017 6:22 am

بارك الله فيك اخي

حنان
السكرتيرة

عدد المساهمات : 5
نقاط : 9605
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 08/09/2017

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى